أبدىَ المدير الفني للنادي الأهلي مارسيل كولر موافقته على رحيل عدد من لاعبي المارد الأحمر في فترة الانتقالات الشتوية الجارية، سواء على سبيل البيع النهائي أو الإعارة.

وترجع أسباب كولر في الموافقة على رحيل بعض اللاعبين إلى وجود بديل أو تكرر إصابه أو بعدم وجود مردود فعلي للاعب رغم إعطائه العديد من الفرص.

وهؤلاء اللاعبين هم: 

أحمد عبدالقادر ،وصلاح محسن،وأليو ديانج،ومحمد الضاوي الشهير بـ”كريستو” ، ومحمود متولي.

ويرجع تخلي كولر عن هذه الأسماء رغم ثقلها الفني إلى تكرر إصابة أحدهم وقلة مشاركاته مثل محمود متولي، وعدم وجود توفيق للأخر في إحراز الأهداف كصلاح محسن ، ولم يقدم أحمد عبد القادر المستويات التي تؤهله لأن يكون له دور مع الأهلي، وظهر بشكل سيئ للموسم الثاني على التوالي، وهو ما دفع الجهاز الفني لتجميده على الدكة واستبعاده من حساباته الفنية.

أما بالنسبة لأليو ديانج ، فذلك بسبب وجود بدائل كثيرة له في منطقة الوسط مثل مروان عطية وإمام عاشور وعمرو السولية وأحمد نبيل كوكا وأكرم توفيق وكريم نيدفيد.

و يعاني كريستو من تهميش كولر رغم اجتهاده في التدريبات، حيث يخرج من حسابات المدرب بشكل مستمر، وهو ما دفع كولر للترحيب بخروجه للإعارة أو البيع النهائي في يناير الجاري.

ويتطلع الأهلي لوجود كوادر ولاعبين يكونوا على قدر المسؤولية ويساهموا في تحقيق الكثير من الإنجازات والبطولات.